Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار المال والاقتصاد

تراجع كبير لأسهم “علي بابا” بعد أنباء عن بيع “سوفت بنك” معظم حصتها


باعت مجموعة “سوفت بنك” غالبية حصتها في مجموعة “علي بابا القابضة” الصينية العملاقة للإنترنت، والتي كانت أكبر استثمارات “سوفت بنك” المنفردة لفترة طويلة من الزمن.

وباع المستثمر التكنولوجي الياباني أسهما بأكثر من 7 مليارات دولار في مجموعة “علي بابا” هذا العام من خلال عقود آجلة مدفوعة مسبقاً، بعد بيع 29 مليار دولار العام الماضي، وفقاً لبيانات أعدتها صحيفة “فايننشال تايمز” من واقع إيداعات الشركة.

وذكرت الصحيفة أن العقود تمنح “سوفت بنك” خيار إعادة شراء الأسهم، لكن المجموعة قامت بتسوية الصفقات السابقة من خلال تسليم السهم.

وقالت شركة “سوفت بنك”، التي تعرضت لخسائر في رهاناتها الناشئة، إنها ستعطي الأولوية للانضباط المالي قبل البحث عن الوقت المناسب لبدء زيادة الاستثمارات. ويتكهن المستثمرون أيضاً فيما إذا كانت الشركة ستطلق برنامجاً آخر لإعادة الشراء.

وتراجعت أسهم علي بابا بنسبة 5.2% في هونغ كونغ اليوم الخميس، مما أدى إلى محو نحو 13 مليار دولار من القيمة السوقية. وتغيرت أسهم “سوفت بنك” بشكل طفيف في طوكيو بعد انخفاضها بنحو 8% هذا العام حتى إغلاق الأربعاء.

وقالت الصحيفة، نقلاً عن تحليلها للإيداعات التنظيمية، إن المبيعات ستقلل ملكية التكتل الياباني لشركة علي بابا إلى أقل من 4%. وهذا أقل من حوالي 14.6% قالت الشركة إنها من المقرر الاحتفاظ بها اعتباراً من نهاية سبتمبر. كانت “سوفت بنك” تمتلك في السابق ما يقرب من ثلث الشركة التي تمتد من استثمار مبكر بقيمة 20 مليون دولار في واحدة من أشهر رهانات رأس المال الاستثماري.

وقال ميتسونوبو تسورو المحلل في سيتي بنك في مذكرة للمستثمرين “نعتقد أن التقدم في تسييل حيازات الأصول سيعزز فرص إعلان إعادة الشراء”.

تعرضت “علي بابا”، إلى جانب شركات التكنولوجيا الأخرى، لرقابة مكثفة من الحكومة الصينية في السنوات الأخيرة، وتراجعت أسهمها. وفي الشهر الماضي، قال زعيم التجارة عبر الإنترنت إنه يخطط لتقسيم إمبراطوريته البالغة 240 مليار دولار إلى 6 وحدات ستجمع الأموال بشكل فردي وتستكشف العروض العامة الأولية.

تكبدت “سوفت بنك”، التي كانت في يوم من الأيام أحد أكبر المستثمرين في وادي السيليكون، خسائر بمليارات الدولارات في صندوق “Vision” الخاص بها، والذي رفع التقييمات في الشركات الناشئة في جميع أنحاء العالم من خلال رهاناتها الكبيرة على مئات الشركات الناشئة.

وأفادت “فايننشال تايمز”، بأن “سوفت بنك” حققت خلال الـ 14 شهراً الماضية ما متوسطه 92 دولاراً للسهم من المبيعات الآجلة لـ 389 مليون سهم في مجموعة “على بابا”. وهذه القيمة أقل بكثير من أعلى مستوى سجلته الشركة على الإطلاق وهو 317 دولاراً للسهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى