Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار المال والاقتصاد

اضطرابات حركة تسعير الدولار فى السوق السوداء.. هبوط دون الستين جنيها.. الإعلان عن استثمارات جديدة مرتقبة تسبب فى زيادة الاتجاه نحو البيع.. توقعات بمزيد من الانخفاض فى العملة الأجنبية



شهد سوق الدولار الموازى اضطرابات كبيرة خلال الساعات القليلة الماضية بعد الإعلان عن عدد من المشروعات الكبيرى التي ستوفر سيولة سريعة وقريبة في الأسواق، الأمر الذي انعكس بشكل سريع على حركة دولار السوق الموازي والذي سجل تراجع دون الستين جنيها بعد تداوله الأيام الماضية قريب 63 جنيها وسط توقعات من المتابعين للسوق بمزيد من الهبوط في العملات الأجنبية مع دخول استثمارات للسوق المصرى.


 


 


وقال الدكتور خالد عبد القادر الخبير الاقتصادى، إن التحركات المستمرة في الدولار خلال الأيام الماضية في السوق السوداء جاء بصورة مبالغ فيها بما يتجاوز السعر الحقيقي للدولار في مصر، مضيفاً أن الحلول العاجلة لهذا الأمر تتطلب ضخ استثمار دولاري وشيك وتسريع برنامج الطروحات الحكومية وزيادة المعروض الدولاري النقدي وهو ما تقوم به الدولة حاليا وتسريع توفير جزء من احتياجات الأسواق خاصة للأغراض العاجلة وهو ما سيخفف الضغط على الدولار في السوق الموازي ويشهد مزيد من الهبوط في مصر.


 


 


واضاف  أن الأسعار التي تحركت في الأسواق بما يوازي حركة الدولار لم تشهد تراجع مع انخفاض الدولار في السوق الموازي وهو ما يؤكد أن هناك سعى للتربح من الأزمة لدى بعض كبار التجار، لذلك يجب أن يكون هناك قبضة كبيرة على التجار اللذين استغلوا أزمة الدولار.


 


 


سعر الدولار في مصر يسجل في السوق المصرفي الرسمي مستويات بين 30.75 إلى 30.85 جنيها في التداولات الفوري اليوم الخميس 22 فبراير 2024 في كافة البنوك العاملة في السوق المصرفي الرسمي.


 


 


السوق الموازي في مصر شهد تحركات ملحوظة نتيجة المضاربة على الدولار في الفترة الأخيرة، مما تسبب في زيادة سعر الدولار في السوق السوداء بشكل مبالغ فيه بما يتجاوز القيمة الحقيقة للدولار.


 


الصفقة الكبري


وافق مجلس الوزراء في اجتماعه اليوم الخميس، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، على أكبر صفقة استثمار مباشر من خلال شراكة استثمارية مع كيانات كبرى، وذلك في ضوء جهود الدولة حالياً لجذب الاستثمار الأجنبي المباشر، وزيادة موارد الدولة من النقد الأجنبي.


 


 


وصرح الدكتور مصطفى مدبولي بأن هذه الصفقة الاستثمارية الكبرى، التي تتم بشراكة مع كيانات كبرى، تحقق مستهدفات الدولة في التنمية، والتي حددها المُخطط الاستراتيجي القومي للتنمية العمرانية، مشيراً إلى أن هذه الصفقة بداية لعدة صفقات استثمارية، تعمل الحكومة عليها حالياً، لزيادة موارد الدولة من العملة الصعبة.


 


 


وأوضح رئيس الوزراء، أنه سيتم إعلان تفاصيل هذه الصفقة كاملة، مع توقيع الاتفاقيات الخاصة بها، مشيراً إلى أن نجاح الحكومة في جذب استثمارات أجنبية ضخمة، يؤكد ثقة الكيانات الاستثمارية الكبرى في الاقتصاد المصري، وقدرته على تخطي التحديات.


 


 


وأكد الدكتور مصطفى مدبولي، أن هذه الصفقة الكبرى وغيرها، وما ستوفره من سيولة نقدية كبيرة من العملة الصعبة، ستسهم في استقرار سوق النقد الأجنبي، وتحسين الوضع الاقتصادي، مشيرًا إلى أن الحكومة تعمل حالياً أيضاً على إنهاء الاتفاق مع صندوق النقد الدولي، كما أن الحكومة مستمرة في إجراءاتها التي أقرتها وثيقة سياسة ملكية الدولة، من حيث تمكين القطاع الخاص، وزيادة فرص مشاركته في القطاعات التنموية.


 


 


وفي نهاية النقاشات بشأن الصفقة توجه الوزراء بالشكر لرئيس مجلس الوزراء ولفريق العمل من القانونيين والفنيين والماليين الذين قاموا بإنهاء التفاوض فى هذه الصفقة المهمة.


 


 


ويشهد سوق الدولار الموازي حالة من الاضطراب والاتجاه نحو البيع بسبب الاعلان عن بيانات ومعلومات إيجابية بشأن صفقة كبيرة سينتج عنها ضخ سيولة دولارية في الأسواق مما ساهم في تهدئة المضاربة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى