أخبار المال والاقتصاد

4 أندية سعودية تحت مظلة صندوق الاستثمارات.. آفاق أوسع للاقتصاد الرياضي


أعلن وزير الرياضة السعودي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، نقل ملكية 4 أندية كبرى هي “الاتحاد” و”الأهلي” و”النصر” و”الهلال” إلى صندوق الاستثمارات العامة السعودي بنسبة 75% ضمن مشروع الاستثمار والتخصيص للأندية الرياضية.

كما سيتم نقل ملكية نادي “القادسية” إلى شركة “أرامكو” السعودية. وكذلك نادي “الدرعية” إلى “هيئة تطوير بوابة الدرعية”، ونادي “العلا” إلى “الهيئة الملكية للعلا” ونادي “الصقور” إلى شركة “نيوم” السعودية.

تتطلع المملكة إلى جذب بعض أشهر لاعبي كرة القدم في العالم للانضمام إلى كريستيانو رونالدو في الدوري السعودي للمحترفين (دوري روشن). لتحقيق ذلك، تحاول الأندية السعودية بالفعل ضم لاعبين عبر صفقات قد تكلف الأندية، بحسب “The New York Times”، حوالي مليار دولار لتغطية أجور حوالي 20 لاعبًا أجنبيًا.

وأشار العديد من التقارير المحلية والعالمية أن أسطورة “ريال مدريد” الفرنسي كريم بنزيما وقع مع نادي “الاتحاد” السعودي مقابل عرض قيمته 200 مليون يورو على مدى موسمين.

كما تشير الصحف أن ليونيل ميسي، الذي قاد الأرجنتين إلى لقب كأس العالم في قطر، قد ينضم إلى نادي “الهلال” بصفقة من المحتمل أن تكون أعلى من صفقة رونالدو مع “الاتحاد” حيث يتقاضى البرتغالي راتبا قدره 200 مليون يورو في السنة على مدار موسمين.

قائمة الدوريات الأعلى قيمة في قارتي آسيا وأستراليا

المصدر: Transfermarket

بحسب “Transfermarket”، يتصدر الدوري السعودي للمحترفين قائمة الدوريات الأعلى قيمة في قارتي آسيا وأستراليا بـ324.25 مليون يورو. ويليه الدوري الإماراتي للمحترفين (296.37 مليون يورو) ومن ثم دوري الدرجة الأولى الياباني (275.41 مليون يورو). ويأتي دوري الدرجة الأولى الإندونيسي في المرتبة العاشرة بقيمة 71.64 مليون يورو.

الأندية ألآسيوية الأعلى قيمة

المصدر: Transfermarket

المصدر: Transfermarket

وعلى صعيد الأندية، فتشكل السعودية 50% من قائمة “الأندية العشر الأعلى قيمة” ضمن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم. في أعلى الهرم، يأتي “النصر” السعودي بقيمة سوقية تبلغ 80.45 مليون يورو، أي أكثر من ضعف قيمة نادي “الشارقة” في الدوري الإماراتي والذي يحتل المرتبة الثانية.

وتضم القائمة أيضا كلا من “الهلال” و”الشباب” و”الاتفاق” و”الاتحاد” في المرتبة الثالثة والرابعة والثامنة والتاسعة على التوالي.

في هذا السياق، أوضح وزير الرياضة السعودي أن التخصيص سيرفع القيمة السوقية للدوري المحلي لأكثر من 8 مليارات ريال.

بحسب أحدث البيانات من “Transfermarket”، تشكل قيمة الأندية الأربعة التي ستنتقل 75% من ملكيتها إلى صندوق الاستثمارات العامة السعودي 163.83 مليون يورو.

كما قال نائب محافظ صندوق الاستثمارات العامة، ورئيس الإدارة العامة للاستثمارات في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا يزيد الحميّد، إن إطلاق مشروع الاستثمار والتخصيص للأندية الرياضية في السعودية سيسهم في تعزيز دور الاقتصاد الرياضي بعملية التحول التي تقودها رؤية المملكة 2030.

وأضاف الحميّد أن المشروع سيُسهم في تحقيق نقلة نوعية في القطاع الرياضي، من خلال استحداث فرص استثمارية جاذبة في هذا القطاع.

وفقًا لأشخاص مطلعين على الأمر بحسب “The New York Times”، فإن المسؤولين عن الدوري، وليس الأندية، هي التي سوف تتفاوض مع اللاعبين بشأن انتقالهم للعب في السعودية وستقوم بتعيين اللاعبين لأندية معينة، في نموذج مشابه للنموذج الذي استخدمه الدوري الأميركي لكرة القدم سابقا.

وأضافت “The New York Times” الهدف هو استقطاب أكبر أربعة أندية في السعودية ثلاثة لاعبين أجانب كبار لكل منهم، وأن يتم توزيع ثمانية لاعبين آخرين على الأندية الـ 12 المتبقية في الدوري.

تعتبر المملكة من بين أكبر المنفقين على قطاع الرياضة عالميا خلال السنوات الأخيرة، حيث استحوذ صندوق الاستثمارات العامة، قبل عامين، على نادي “نيوكاسل يونايتد”، أحد الأندية في الدوري الإنجليزي الممتاز.

واستطاع النادي تحقيق أفضل إنجاز له في الدوري منذ عقود ومن المرتقب أن يلعب في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

كما تعتبر شركة النفط السعودية، “أرامكو”، هي الراعي الرئيسي لسلسلة سباقات السيارات للفورمولا 1. كما ضخ الصندوق المليارات في لعبة الجولف لإنشاء بطولة LIV، المنافسة لبطولة PGA Tour القائمة في أميركا الشمالية وأوروبا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى