أخبار المال والاقتصاد

وزير التجارة يفتتح معرض أفريقيا لمكونات التصنيع الغذائى بمشاركة 300 شركة من 33 دولة



بالإنابة عن الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، افتتح المهندس أحمد سمير وزير التجارة والصناعة، فعاليات الدورة الحادية عشر من معرض أفريقيا للتصنيع الغذائي المتخصص في تصنيع مكونات المواد الغذائية ومعرض “بروباك مينا” المتخصص في تعبئة وتغليف المأكولات والمشروبات، والمقامين خلال الفترة من 28 إلى 30 مايو الجاري بمركز مصر للمعارض الدولية، وقد شارك في فعاليات الافتتاح المهندس أشرف الجزايرلي رئيس غرفة الصناعات الغذائية والمهندس نديم الياس رئيس غرفة صناعة الطباعة والتغليف والدكتور خالد صوفي رئيس هيئة المواصفات والجودة إلى جانب ممثلي المؤسسات المعنية بالتعبئة والتغليف من مختلف الدول وعدد كبير من رجال الصناعة والمستثمرين.


 


وقال الوزير إن قطاع الصناعات الغذائية يعد أحد أهم القطاعات الإنتاجية بالاقتصاد القومي التي تفي باحتياجات السوق المحلى والتصدير للأسواق الخارجية، خاصة في ظل التطور الكبير الذي يشهده القطاع لا سيما نتيجة التقدم التكنولوجي والتطبيقات الصناعية الحديثة مما يمهد لفتح أسواق جديدة للمنتجات المصرية وزيادة الفرص التصديرية وتوفير الآلآف من فرص العمل المباشرة وغير المباشرة، لافتاً إلى الفرص والمقومات الاستثمارية المتميزة المتاحة بالسوق المصري في قطاع الصناعات الغذائية والتي تشمل توافر المواد الخام  والأيدي العاملة المؤهلة وكذا حزم الحوافز الكبيرة التي توفرها الدولة للمستثمرين خلال المرحلة الحالية، بالإضافة الى السوق الاستهلاكي الكبير واتفاقيات التجارة الحرة والتفضيلية الموقعة مع عدد كبير من الدول والتكتلات الاقتصادية الرئيسية حول العالم والتي تتيح النفاذ الحر للمنتجات المصرية لعدد كبير من الأسواق الإقليمية والعالمية. 


 


وأوضح سمير أن المعرضين يحظيان بمشاركة أكثر من 300 شركة يمثلون نحو 33 دولة أبرزها فرنسا والمانيا وايطاليا واسبانيا واليابان والصين والهند وتركيا والمملكة العربية السعودية والإمارات وتونس وجنوب إفريقيا وسلطنة عمان وإندونيسيا وتنزانيا وغانا وكينيا ونيجيريا، في حين تمثل الشركات المحلية نحو 25% من الشركات المشاركة، مشيرًا إلى أنه سيتم تنظيم العديد من ورش العمل خلال فعاليات المعرضين والتي تهدف إلى الربط بين خبراء الصناعة، بالإضافة الي استضافة بعثة مشترين من منطقة الشرق الأوسط وقارة افريقيا لجذب المزيد من الفرص التجارية والاستثمارية للعارضين والشركات، حيث من المتوقع أن يزور المعرضين نحو 9 آلاف من الخبراء والعاملين بجميع مراحل تصنيع الأغذية والمشروبات. 


 


وأشار الوزير إلى أن المعرضين يمثلان تجمعاً هاماً للصناعات الغذائية ومدخلات الإنتاج وتكنولوجيا التصنيع الغذائي والتعبئة والتغليف، كما يمثلان فرصة لاستكشاف ومشاركة الابتكارات والحلول في قطاعي المكونات الغذائية والتغليف والمعالجة في كافة مراحل سلسلة القيمة الغذائية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. 


 


وتفقد الوزير جانباً من المعرضين مرورا بالشركات العالمية والإفريقية والعربية والشركات المحلية، مشيداً بجودة المنتجات المصرية المعروضة وتميزها بميزات تمكنها من المنافسة في الاسواق العالمية. 


 


كما تفقد سمير جناح الهيئة المصرية العامة للمواصفات والجودة واستمع إلى شرح من الدكتور/ خالد صوفي، رئيس الهيئة عن الخدمات التي تقدمها الهيئة باعتبارها الجهة الوطنية الوحيدة المنوط بها إعداد المواصفات القياسية محلياً، كما تقدم الهيئة العديد من الخدمات لقطاع التصدير لمختلف الأسواق، ولا سيما الأسواق الإفريقية، حيث تشمل الخدمات المقدمة للمصدرين للأسواق الإفريقية إتاحة قائمة بالمواصفات الأفريقية الموحدة الصادرة فى مجال اهتمام كل مصدر، وتوفير المواصفات الأفريقية المطلوبة من المصدرين، إضافة إلى دعوة المصدرين للمشاركة فى عملية إعداد المواصفات الأفريقية الموحدة، وتوفير الأدلة الارشادية الصادرة عن منظمة الأرسو والخاصة بإجراءات تقييم المطابقة للمنتجات، فضلا عن توفير خدمة إرسال الاستفسارات الفنية،  وتقديم البرامج التدريبية فى نظم إدارة الجودة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى