Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار المال والاقتصاد

ودائع بنك “فيرست ريبابليك” تهوي 40% في الربع الأول رغم خطة الإنقاذ


قال بنك “فيرست ريبابليك” الأميركي “First Republic Bank”، إن ودائعه تراجعت بنسبة 40.8% إلى 104.5 مليار دولار في الربع الأول، الذي شهد انهيار بنكين آخرين متوسطي الحجم وأثار مخاوف العملاء بشأن إخفاقات البنوك على نطاق واسع.

كانت رحلة الودائع في “فيرست ريبابليك” أسوأ مما توقعت “وول ستريت”، حيث قدر المحللون الرقم في نهاية الربع الأول بنحو 145 مليار دولار، وفقاً لتقدير الإجماع من “FactSet’s StreetAccount”. وتراوحت تقديرات ودائع المحللين بين 100 مليار دولار و206 مليار دولار، وفقاً لـ “FactSet”.

وقالت “فيرست ريبابليك” يوم الاثنين إن تدفقات الودائع استقرت منذ ذلك الحين.

بدأ نشاط الودائع في الاستقرار بدءاً من الأسبوع الذي يبدأ في 27 مارس 2023، وظل مستقراً حتى يوم الجمعة 21 أبريل 2023. وبلغ إجمالي الودائع 102.7 مليار دولار اعتباراً من 21 أبريل 2023، بانخفاض 1.7% فقط عن 31 مارس 2023، بشكل أساسي. وتعكس مدفوعات ضرائب العملاء الموسمية التي تحدث في أبريل”.

وشمل رقم الودائع لنهاية مارس 30 مليار دولار من الودائع لأجل من 11 بنكا أكبر تم الإعلان عنها في 16 مارس في محاولة لتحقيق الاستقرار في النظام المصرفي الأوسع. وإذا تم استبعاد هذه الودائع، فإن ودائع “فيرست ريبابليك” كانت ستنخفض بأكثر من 50%، وفقاً لما ذكرته شبكة “CNBC”، واطلعت عليه “العربية.نت”.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي مايكل روفلر، إن شركة “فيرست ريبابليك” حافظت على أكثر من 97% من “علاقات العملاء” منذ بداية الربع على الرغم من التدفقات الخارجة. ولم يقدم مزيداً من التفاصيل حول هذه النقطة.

وكجزء من إعلان أرباحها، أعلنت “فيرست ريبابليك” أنها ستخفض النفقات من خلال التخفيضات في تعويضات المسؤولين التنفيذيين، وتقليل المساحات المكتبية وتقليص عدد الموظفين بنسبة 20% إلى 25% في الربع الثاني.

وقالت شركة “فيرست ريبابليك” أيضاً في البيان إنها “تتبع الخيارات الاستراتيجية لتسريع تقدمها مع تعزيز وضعها الرأسمالي”. الأسهم، التي قفزت 12% خلال التعاملات العادية، تراجعت بنحو 20% في التداولات الممتدة.

وبالرغم من هذا، أعلن البنك عن أرباح قدرها 1.23 دولار للسهم الواحد بإيرادات قدرها 1.21 مليار دولار.

وكان أحد الأسباب التي جعلت المستثمرين والعملاء ينظرون إلى “فيرست ريبابليك” على أنه بنك ضعيف هو النسبة العالية من الودائع غير المؤمنة، والتي كانت مشكلة في انهيار بنك “سيليكون فالي”. وقال البنك، إن أكثر من 70% من الودائع مؤمنة بنهاية مارس، باستثناء 30 مليار دولار من البنوك الكبرى.

وانخفضت أسهم “فيرست ريبابليك” بأكثر من 80% هذا العام اعتباراً من إغلاق السوق يوم الاثنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى