أخبار المال والاقتصاد

نصف صادرات الاتحاد لروسيا خضعت لقيود بعد العقوبات الأخيرة


أعلنت المفوضية الأوروبية، اليوم السبت، أن نحو نصف صادرات الاتحاد لروسيا خضعت لقيود بعد العقوبات الأخيرة.

وأوضحت المفوضية، أن الاتحاد الأوروبي فرض حظرا على تصدير مكونات الإلكترونيات والمكونات ذات الاستخدام المزدوج إلى روسيا، بالإضافة إلى معدات البناء الثقيلة التي يمكن استخدامها للاحتياجات العسكرية أو التحصينات.

وأشارت إلى أن الحجم الإجمالي للقيود التجارية يقدر بنحو 11.4 مليار يورو، وفق ما ذكرته وكالة “تاس” الروسية.

وجاء تصريحات المفوضية الأوروبية تعليقا على إقرار الحزمة العاشرة من العقوبات ضد روسيا: ” تم فرض قيود تصدير جديدة على السلع ذات الاستخدام المزدوج والمكونات عالية التقنية التي يمكن أن تسهم في القدرات العسكرية الروسية وتعزيزها التكنولوجي، بناءً على المعلومات الواردة من أوكرانيا ودول الاتحاد الأوروبي والشركاء الأجانب. وتشمل القيود المكونات الإلكترونية التي يمكن استخدامها في المسيرات الروسية والصواريخ والمروحيات، فضلاً عن قيود منفصلة على كاميرات التصوير الحراري ومعدات البناء”.

وتضم القائمة السوداء 96 منظمة مرتبطة بالمجمع الصناعي العسكري الروسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى