Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار المال والاقتصاد

نائب رئيس الأمم المتحدة للتجارة والتنمية يضع روشتة لدعم الاقتصاد العالمى




وضع نائب الأمين العام للتجارة والتنمية “اونكتاد” بيدرو مانويل مورينو روشتة من أفكاره حول الاقتصاد العالمي والطريق إلى مستقبل أفضل ــ ليس للبعض، بل للجميع، بما فيها من توسيع التجارة إلى معالجة الديون وتغير المناخ، حيث أصبح التعاون الدولي الأقوى أمرا بالغ الأهمية أكثر من أي وقت مضى لحماية الرخاء للجميع في عالم متزايد الترابط ومتعدد الأقطاب.


جاء ذلك خلال حديثه في مدينة باندونج الإندونيسية، بحسب الموقع الرسمي، حيث جدد نائب الأمين العام للأمم المتحدة للتجارة والتنمية (الأونكتاد)، بيدرو مانويل مورينو، الدعوات إلى بذل جهود جماعية للوفاء بوعد العولمة التي لا تترك أحداً يتخلف عن الركب، لافتا “مهمتنا هي أن يكون الأونكتاد جديداً من أجل عالم جديد”.

1 – تسريع التكامل الإقليمي لإطلاق إمكانات التجارة والاستثمار لجنوب العالم.

2 – تعزيز تيسير الاستثمار، من خلال خفض التكاليف التشغيلية، وتعزيز الشفافية، وتبسيط الإجراءات.

3 – زيادة بناء القدرات لمساعدة البلدان النامية على المشاركة في التحول الرقمي والتقدم التكنولوجي والاستفادة منهما.

4 – إصلاح النظم المالية الدولية للتعامل بشكل أفضل مع أزمة الديون الحالية، حيث يعيش 3 مليارات شخص في بلدان تنفق على مدفوعات الديون أكثر مما تنفق على التعليم أو الصحة.

5 – دعم البلدان النامية للاستفادة من الطلب العالمي المتزايد على المنتجات والتكنولوجيات الأكثر مراعاة للبيئة لمكافحة تغير المناخ، بما في ذلك من خلال الفريق المعني بالمعادن الحيوية التي تمر بمرحلة انتقالية للطاقة، والذي أطلقه مؤخراً الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى