أخبار المال والاقتصاد

مذكرتي تفاهم بين مصر والسعودية للتعاون في صناعة السيارات والصادرات غير البترولية


أعلنت وزارة التجارة والصناعة المصرية، اليوم الأحد، عن توقيع مذكرتي تفاهم مع السعودية وذلك على هامش زيارة بندر الخريف، وزير الصناعة والثروة المعدنية السعودي إلى مصر لمناقشة سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.

وذكرت الوزارة أنه تم توقيع مذكرة تفاهم بين هيئة تنمية الصادرات المصرية ونظيرتها السعودية بشأن تعزيز التعاون في مجال تنمية الصادرات غير البترولية.

فيما كانت مذكرة التفاهم الثانية بين مصر والمركز الوطني للتنمية الصناعية السعودي في مجال تطوير صناعة السيارات.

وبدأ وزير الصناعة السعودي زيارة رسمية إلى جمهورية مصر العربية لبحث العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وسبل تعزيزها وتطويرها في قطاعي الصناعة والتعدين.

وتأتي زيارة وزير الصناعة والثروة المعدنية في إطار سعي المملكة إلى تعزيز دور قطاعي الصناعة والتعدين في خريطة الاقتصاد الوطني، وفتح الأبواب للمستثمرين من جميع أنحاء العالم، إضافة إلى استعراض الفرص الاستثمارية النوعية في قطاعي الصناعة والتعدين، وتسليط الضوء على مبادرات المملكة للنهوض بالقطاعين الاستراتيجيين.

يذكر أن حجم الصادرات غير النفطية السعودية إلى جمهورية مصر العربية خلال عام 2022 بلغ أكثر من 11 مليار ريال، فيما يصل حجم الواردات إلى 10 مليار ريال، في حين تنوعت أهم صادرات المملكة إلى جمهورية مصر في عدد من الأنشطة الصناعية من بينها البتروكيماويات ومواد البناء والأدوية، وجاءت أهم واردات المملكة من المنتجات الغذائية والآلات الثقيلة والإلكترونية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى