أخبار المال والاقتصاد

مؤشرات اقتصادية ترجح استمرار الفيدرالي الأميركي بسياسات رفع الفائدة


قالت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي كريستالينا غورغييفا، إن الصندوق لا يرى بعد بنوكا كافية تتراجع عن الإقراض بما يدفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (المركزي الأميركي) لتغيير مساره فيما يتعلق بدورة رفع أسعار الفائدة.

وأضافت غورغييفا في مقابلة مع قناة ” سي.إن.بي.سي” الأميركية، أن غياب التباطؤ الواضح في الإقراض مع صدور تقرير قوي للوظائف الأميركية يوم الجمعة ربما يؤدي للمزيد من عمليات رفع سعر الفائدة.

وقالت: “الضغط الذي يأتي من ارتفاع الدخول وبقاء معدل البطالة عند نسبة بالغة الانخفاض يعني أن المركزي الأميركي يتعين عليه البقاء على ذات المسار”.

وتوقعت أن يتخطى معدل البطالة في الولايات المتحدة 4% ويصل إلى 4.5%.

وتسارعت وتيرة نمو الوظائف في الولايات المتحدة في مايو/أيار لكن قفزة في معدل البطالة إلى أعلى مستوى في 7 أشهر مسجلة 3.7% تشير إلى أن ظروف سوق العمل في تراجع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى