أخبار المال والاقتصاد

عضو بـ”صناعة الملابس”: توفير التمويلات يساهم فى تعميق الصناعة وزيادة الصادرات




أكد وليد نديم عضو غرفة الملابس الجاهزة على أهمية التزام القطاع المصرفى بتسهيلات القطاع الصناعى تنفيذا لاتجاه الدولة المصرية بدعم القطاعات الإنتاجية والتصديرية خلال الفترة الحالية، خاصة أن الصادرات الصناعية هى الملاذ الأهم للاقتصاد الوطنى حاليًا لتوفير العملة الصعبة فى البلاد بعد تسجيل الصادرات السلعية أكثر من 32 مليار دولار العام الماضي.


وأضاف “نديم” فى تصريحات خاصة، أن تعميق الصناعة المحلية وزيادة الإنتاج والتصدير يساهم بشكل كبير فى تجاوز الأزمات الاقتصادية، لدورهما فى تلبية احتياجات السوق المحلية وخفض الاستيراد وتوفير العملات الأجنبية.


وأشار إلى ضرورة توفير التمويلات اللازمة للشركات المتوسطة والصغيرة خلال الفترة الحالية، خاصة فى ظل الظروف الصعبة التى تمر بها المصانع المتوسطة والصغيرة والمتضررة من أزمة فيروس كورونا وكذلك الظروف الاقتصادية العالمية.


وأضاف، أنه لابد تقديم تسهيلات أكبر للشركات الراغبة فى إجراء توسعات صناعية أو الراغبين فى تمويل دورة رأس المال، أو شراء مستلزمات الإنتاج، مشيرا إلى الدور الحيوى للبنوك الحكومية فى هذا الصدد خاصة الأهلى والزراعى، خاصة ما يتعلق بالتمويلات المرتبطة بمبادرة دعم الصناعات الصغيرة والمتوسطة.


وأشاد بمبادرة الحكومة بإتاحة تمويلات تصل إلى 150 مليار جنيه للقطاع الإنتاجية بفائدة 11 %، لافتا إلى أن هذه الأموال ستنعكس على نمو القطاع الصناعى خلال الفترة المقبلة، بعد انتهاء أزمة فيروس كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى