Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار المال والاقتصاد

ضربة جديدة لمنصات التشفير قد تعصف بـ 92 مليار دولار من الأرباح


تعرضت أحد أكثر العمليات ربحية لمنصات التشفير، والتي أصبحت مؤخراً شريان الحياة للعديد من تلك البورصات إلى صدمة هيكلية الأسبوع الماضي.

يأتي ذلك، بعد أن أشارت لجنة الأوراق المالية والبورصات الأميركية يوم الخميس إلى حملة على المنصات التي تقدم مكافآت لعملائها عبر عملية تسمى “Staking”، حيث توصلت إلى تسوية مع منصة التداول كراكن “Kraken” مقابل 30 مليون دولار وحصلت على تعهد من بورصة التشفير لإغلاق تلك العروض محلياً.

وقال الخبراء إنه من المحتمل أن تنتقل العدوى إلى مقدمي الخدمات الآخرون مثل شركة “كوينباس غلوبال”، المنافس الأكبر حجماً، ويتبعون نفس النهج في إيقاف خدمات “Staking” الخاصة بهم – أو نقلها إلى الخارج.

وتسمح طريقة “Staking” أو إثبات الحصص، للمستخدمين بقفل عملاتهم في سلاسل الكتل والمساعدة في طلب المعاملات التي تحافظ على تشغيل البروتوكولات، وتحقيق عوائد في المتوسط بنسبة 7.7%، وفقاً لتقدير مقدم البيانات “Staking Rewards” استناداً إلى 176 أصلاً متتبعاً.

يأتي ذلك، فيما أصبحت طريقة “إثبات الحصص” لتشغيل شبكات العملات المشفرة خياراً شائعاً للمطورين في السنوات الأخيرة، لأنها تستخدم طاقة أقل بكثير مما يسمى بسلاسل إثبات العمل “proof-of-work” مثل التي تعتمدها “بيتكوين”، ومن المحتمل أن تسمح لعدد أكبر من الأشخاص بالمشاركة في المكافآت، وفقاً لما ذكرته “بلومبرغ”، واطلعت عليه “العربيةنت”.

وتعتمد الشبكات، بما في ذلك “إيثريوم”، و”سولانا”، و”تيزوس”، و”كوزموس”، و”بوليغون”، على نسخ معينة من “طريقة إثبات الحصص” لتشغيل سلاسل الكتل الخاصة بها، وحتى يوم الجمعة بلغت القيمة العالمية المتراكمة لمكافآت “إثبات الحصص” لجميع الأصول المشفرة 91.8 مليار دولار.

وتعتبر البورصات الكبيرة مثل “كراكن”، و”كوينباس”، و”بينانس”، القلب النابض لصناعة خدمات إثبات الحصص، حيث تحصل رسوم من العملاء مقابل تحملها تكلفة مقدمة كبيرة والمعرفة التقنية. وتعد “كوينباس”، أحد أكبر مزودي خدمة Staking as-a-service بقيمة عملات مشفرة مقفلة في هذا النظام تبلغ 3.3 مليار دولار، وكان من المتوقع سابقاً أن تحصّل الشركة إيرادات بقيمة 450 مليون دولار من هذا النشاط في 2023.

من جانبها، كتبت الباحثة المساعدة في “غالاكسي ديجيتال”، كريستين كيم، في مذكرة يوم الجمعة، أن إجراءات الإنفاذ ضد شركة كراكن “قد تتسبب في قيام جميع الشركات التي تركز على البيع بالتجزئة والتي تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها، بإغلاق عملياتها”.

وتمثل “كوينباس” ما يقرب من 20% من إجمالي التراخيص على شبكة “إيثريوم” مجتمعة. وقالت: “إذا كان إجراء التنفيذ الأخير من قبل هيئة الأوراق المالية والبورصات (SEC)، كما يبدو، يستهدف جميع أعمال خدمات إثبات الحصص في الولايات المتحدة، فسيكون لذلك آثار واسعة النطاق على شبكات سلاسل الكتل التي تستخدم هذه الطريقة في تعدين العملات المشفرة.

إثبات الحصص

نمو الشبكة

وفي حين أن “إيثريوم” هي أكثر شبكات إثبات الحصة شهرة، فإن سلاسل الكتل الأصغر مثل “سولانا” قد تتضرر بشدة من الخروج المفاجئ للبورصات المركزية الكبيرة من السوق الأميركية.

وفي هذه الأثناء، انخفض سعر العملة المشفرة “SOL”، وهي العملة الرسمية لشبكة “سولانا”، بما يصل إلى 9.15% يوم الخميس بعد إعلان “SEC”.

البورصات

هناك سؤال حول ما إذا كانت لجنة الأوراق المالية والبورصات (SEC) ستستهدف البورصات الأخرى مثل “كوينباس” التي تقدم خدمة “Staking” للعملاء.

ووفقاً لمراقبين في الصناعة وقانونيين، فإن تصريحات رئيس لجنة الأوراق المالية والبورصات، غاري جينسلر، يوم الخميس، تشير بوضوح إلى أن معاقبة “كراكن” جاءت مرتبطة أكثر بكيفية تسويقها للمكافآت، أكثر من الممارسة نفسها التي هي محل الخلاف.

وعلى وجه التحديد، زعمت لجنة الأوراق المالية والبورصات أن شروط خدمة “Kraken”، نقلت السيطرة الكاملة على جميع العملات المشفرة إلى البورصة وسمحت لها “بتحديد هذه العوائد، وليس بروتوكولات سلاسل الكتل الأساسية” وفقاً لتقديرها الخاص.

كما أنها لم تسمح للعملاء بالحصول على أي نظرة ثاقبة حول صحتها المالية العامة، مما سيساعدهم على اتخاذ قرارات مستنيرة حول مدى احتمالية أن تدفع شركة “كراكن” عائدات السوق التي أعلنت عنها.

وبصفتها شركة مطروحة للتداول العام، تقدم “كوينباس” مثل هذه الإفصاحات المالية على أساس ربع سنوي، حسبما قال بول جريوال، كبير الإداريين القانونيين، في سلسلة تغريدات يوم الخميس. وقال: “نحن لا نلعب”. “لعملائنا الحق في مكافآتهم. لا يمكننا أن نقرر عدم دفع أي مكافآت على الإطلاق”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى