أخبار المال والاقتصاد

رئيس الغرفة التجارية العربية الفرنسية: نحن فى بداية الطريق نحو المشروعات الخضراء




 أكد رئيس الغرفة التجارية العربية – الفرنسية فانسان رينا، أهمية انعقاد القمة المصرفية العربية الأوروبية، اليوم /الخميس/ في باريس، مشددا على أنها فرصة لكي تتباحث جميع المنظمات المشاركة فيما بينها حول سبل مواجهة التحديات المناخية والتوجه نحو تمويل “المشروعات الخضراء”، مؤكدا في الوقت نفسه أننا ” في بداية الطريق نحو إقامة تلك المشروعات”. 


 


وقال رينا – فى تصريحات خاصة لوكالة أنباء الشرق الأوسط بباريس على هامش القمة المصرفية العربية الأوروبية لعام 2023، برعاية الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون- “نحن فى البداية، هناك الكثير لنفعله، لم نصل بعد لمرحلة التمويل ولكن نحاول التواصل مع أصحاب تلك المشروعات ونتحدث معهم ونسأل ما هو مشروعك وكيف يمكننا مساعدتك، هذا هو دورنا”، مضيفا أن المنظمات المصرفية والبنكية تتناول هذا الموضوع في نقاشاتها وتتسائل “كيف يمكننا المساعدة؟ وكيف يمكننا أن نكون جهة فاعلة مركزية على المستوى المصرفى؟”. 


 


وأضاف “منذ عامين، هناك تسارعا يسير فى الاتجاه الصحيح والوعى قوى بقضية تغير المناخ، والآن نحن في بداية الطريق نحو المشروعات الخضراء، وأعتقد أنه يتعين علينا القيام بكل شيء حتى نتمكن في خلال خمس سنوات تحقيق نتائج ملموسة”. 


 


وأكد أن هذه القمة فرصة رائعة لتجمع هذا الحضور وهذه المؤسسات المالية والمصرفية، آسفا فقط على الوقت الذي تم هدره نتيجة الأحداث الأخيرة من جائحة كورونا وآثارها وكذلك الصراع الروسي الأوكراني، قائلا: “الأسف الوحيد الذى أشعر به هو أننا لم نستطع تنظيم مثل تلك الفعاليات منذ سنوات ، لقد أهدرنا كثيرا من الوقت وحان الآن تعويضه، لذا فهذه القمة مهمة للغاية للوصول إلى هذه الغاية”. 


 


كما شدد على أهمية هذه القمة في تعزيز العلاقات الأوروبية – العربية والفرنسية – العربية و”التأكيد على قدرتنا على التغلب على الظروف التي مررنا بها مثل جائحة كورونا وآثار الصراع الروسي الأوكراني”. 


 


وأضاف رئيس الغرفة التجارية العربية الفرنسية: “لدينا علاقات تاريخية مع القطاع المصرفي في العالم العربي ويجب علينا جميعا أن نتحد في مواجهة التحديات الحالية، وهذا هو الاتجاه الذي نسير فيه اليوم، من خلال كل عمل نقوم به سواء على المستوى المصرفي أو على المستوى المالي، وعلى مستوى الغرف التجارية، فإن هذه القمة مهمة لتعزيز هذه العلاقة الاقتصادية الأوروبية العربية التاريخية، وعلاقاتنا المتميزة مع العالم العربي”. 


 


وانطلقت اليوم القمة المصرفية الأوروبية ــ العربية لعام 2023 في العاصمة الفرنسية باريس، برعاية الرئيس الفرنسي وبمشاركة شخصيات مصرفية ومالية متخصصة يمثلون 27 دولة أوروبية وعربية من بينها مصر بمشاركة وفد رفيع المستوى يضم عدد كبير من قادة المؤسسات المصرفية من بينهم شريف جامع مدير عام اتحاد بنوك مصر وأحمد فؤاد خليل مدير عام بنك مصر وعمرو الشافعي الرئيس التنفيذي لبنك الإمارات دبي مصر وأحمد جلال رئيس البنك المصري لتنمية الصادرات. 


 


ونظم هذه القمة اتحاد المصارف العربية بالتعاون مع مؤسسات مصرفية أوروبية منها الفيدرالية المصرفية الأوروبية، وغرفة التجارة الدولية – باريس، والاتحاد المصرفي الفرنسي.


 


وناقشت عددا من الموضوعات ذات أهمية، من بينها تفعيل التنمية العربية – الأوروبية المستدامة وتعزيز الصمود في وجه التغير المناخي والأمن الغذائي وعدم الاستقرار المالي.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى