Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار المال والاقتصاد

الهدوء الذي يسبق العاصفة في وول ستريت.. توقعات بموسم كئيب للنتائج المالية


أنهى مؤشر “ستاندرد آند بورز 500” تعاملات اليوم الثلاثاء على تغير طفيف بعد أداء متباين لأسهم الشركات الكبرى وتقارير فصلية مخيبة للآمال لشركة “جونسون آند جونسون” ومجموعة “غولدمان ساكس” مع بدء موسم الإعلان عن أرباح الربع الأول.

فقد انخفضت أسهم “جونسون آند جونسون” بعد أن حذرت مجموعة الرعاية الصحية المستثمرين من التأثير المستمر للتكاليف الناجمة عن التضخم هذا العام.

وهبطت أسهم غولدمان ساكس بعد أن تراجعت أرباح الشركة بنسبة 19% بسبب تراجع إبرام الصفقات وتداول السندات، وفق ما نقلته “رويترز”.

وتأتي النتائج الفصلية المبكرة للشركات المسجلة في مؤشر “ستاندرد آند بورز 500” في الوقت الذي يستعد فيه المستثمرون لموسم تقارير كئيب خشية أن يكون الاقتصاد على شفا الانكماش.

وقال كبير مسؤولي الاستثمار في شبكة “كومنولث فاينانشيال نتوورك” براد ماكميلان: “ما نراه هنا هو الهدوء الذي يسبق العاصفة فيما يتعلق بالأرباح. السوق تحاول فقط أن ترى هل لدينا بعض الصعود هنا أم لا، وأعتقد أنها ستنخفض حقا انتظارا للأرباح خلال الأسبوعين المقبلين”.

وارتفع مؤشر “ستاندرد آند بورز” 3.45 نقطة أو 0.08% ليغلق عند 4154.77 نقطة، بينما تراجع مؤشر “ناسداك المجمع” 4.31 نقطة أو 0.04% إلى 12153.41 نقطة. وانخفض متوسط مؤشر داو جونز الصناعي 9.46 نقطة أو 0.03% إلى 33977.72 نقطة.

ويتوقع أن تنخفض أرباح شركات مؤشر “ستاندرد آند بورز 500” بنسبة 4.8% في الربع الأول مقارنة بالعام السابق، بحسب بيانات رفينيتف اعتبارا من يوم الجمعة.

ويركز المستثمرون على نتائج البنوك بعد أن أثار انهيار بنك سيليكون فالي الشهر الماضي مخاوف بشأن المخاطر النظامية المحتملة.

وقال كبير مستشاري الثروات والخبير الاستراتيجي للأسواق في “مورفي آند سيلفست لإدارة الثروات” بول نولت: “بينما كان أداء البنوك ذات المراكز المالية الكبيرة جيدا جدا ككل، أعتقد أن التركيز سيكون على البنوك الإقليمية لأن هذا هو المكان الذي كان فيه مركز التداعيات”.

ويجري تداول مؤشر “ستاندرد آند بورز 500” قرب أعلى مستوياته في شهرين إذ ينتظر المستثمرون طوفانا من بيانات الأرباح ويقيمون مسار سعر الفائدة قبل الزيادة المتوقعة بمقدار 25 نقطة أساس في اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي أوائل الشهر المقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى