Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار المال والاقتصاد

الرئيس البرازيلي يحاول جذب المستثمرين الأجانب إلى بلاده


تعهد الرئيس البرازيلي لويس إيناسيو لولا دا سيلفا اليوم الاثنين بإعادة الاستقرار والمصداقية إلى بلاده، ودعا الشركات البرتغالية وغيرها لإقامة شراكات مع شركات برازيلية في محاولة لجذب المستثمرين الأجانب الحذرين إلى البرازيل.

وقال لولا لرواد أعمال في مدينة ماتوسينهوس بشمال البرتغال “البرازيل جاهزة للعودة لمكانتها كدولة كبيرة، البرازيل جاهزة لتصبح جاذبة كما كانت”.

ووصل لولا اليساري إلى البرتغال يوم الجمعة في زيارة تستغرق خمسة أيام، وهي الأولى له إلى أوروبا منذ توليه منصبه، ويحاول تهدئة مخاوف المستثمرين بشأن أهدافه الطموحة للإنفاق الاجتماعي وفقا لرويترز.

وفي اللقاء الذي حضره أيضا رئيس الوزراء البرتغالي أنطونيو كوستا ومسؤولون حكوميون آخرون، قال لولا إن البرازيل تحتاج إلى استقرار سياسي واجتماعي وقضائي من أجل اجتذاب رأس المال الأجنبي.

وأضاف “دون ذلك، لن يضع أي مستثمر المال في بلد آخر”، منتقدا سلفه الرئيس السابق جايير بولسونارو لجعله البرازيل “معزولة عن العالم” خلال السنوات الأربع التي قضاها في منصبه.

وتابع أن هناك فرصا للاستثمار الأجنبي في قطاعات متعددة، بينها مشاريع الطاقة المتجددة.

وقال إن البرازيل تبحث عن شراكات، مشيرا إلى الاتفاق بين شركة صناعة الطائرات البرازيلية إمبراير وشركة أوجما البرتغالية للصناعات الجوية لبناء طائرات معتمدة من حلف شمال الأطلسي.

ووقعت وكالتا التجارة والاستثمار في البلدين اتفاقية تعاون، ووجه دا سيلفا انتقادات مجددا لمعدلات أسعار الفائدة في البرازيل، قائلا إن تكاليف الإقراض المحلي مرتفعة بشكل مفرط، وأكد أن إدارته لن تبيع الشركات العامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى