Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار المال والاقتصاد

الإمارات والسعودية بمقدمة دول الخليج بمؤشر التنويع الاقتصادي العالمي


قال عميد كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية رائد عواملة في مقابلة مع “العربية”، إن الإمارات والسعودية في مقدمة الدول الخليجية على مؤشر التنويع الاقتصادي العالمي 2023 لتنوع اقتصاداتها.

وأوضح عواملة، أن دول الخليج العربي والتي تعتمد على النفط كمصدر أساسي للدخل، حيث إنها في السنوات الـ20 الماضية قامت بجهود كبيرة لتنويع اقتصادها، وبصدارة الإمارات والسعودية.

“بشكل عام جميع الدول الخليجية في آخر 20 عاما وبخاصة السنوات الخمس الأخيرة زادت من جهود التنوع حيث أصبحت قاعدة الدخل للحكومة أكثر تنوعاً، ومن أبرز عناصر التنوع الابتكار واستقطاب المواهب عبر محفزات جيدة للأفراد والشركات الأجنبية”، بحسب عواملة.

وأضاف أن الولايات المتحدة تصدر قائمة دول المؤشر والذي يشمل نحو 105 دولة في نسخته الثانية، وذلك بفضل التنوع الاقتصادي لديها.

وأشار إلى أن تقرير مؤشر التنويع الاقتصادي العالمي لعام 2023 يصدر عن كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، وتم الكشف عن نسخته الثانية خلال القمة العالمية للحكومات في دبي، وقد ارتفعت قائمة الدولة التي يشملها المؤشر بالنسخة الثانية إلى 105 دولة ارتفاعاً من 80 دولة تضمنتها النسخة الأولى من التقرير.

وكشف عواملة أن التقرير يقيس مؤشر التجارة للدولة وتنوع الإنتاج وإيرادات الحكومة، ويضعها في 25 مؤشرا فرعيا ينتج عنها ترتيب الدولة على مستوى العالم.

وتابع: “التحديات العالمية مثل جائحة كورونا والحرب الروسية الأوكرانية كلها عوامل تؤثر على المؤشر ولذلك تم تحديد فترة الـ20 عام للقياس مع التركيز نسبياً على السنوات الخمس الأخيرة، لإعطاء صورة أدق لأن نظرتنا للمدى الطويل.

وحول أبرز التحديات قال عواملة، إن هناك بعض الحكومات غير قادرة على التكيف بسرعة مع التطورات ويستخدمون وسائل تقليدية بسبب عدم توافر البيانات الحديثة، موضحاً: “بعض الحكومات لا تستطيع أن تتعامل مع المعطيات الحديثة بشكل سريع”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى