أخبار المال والاقتصاد

الإسكان تعرض جهود الدولة المصرية لتحقيق أهداف المبادرة العالمية للمدن المستدامة




شارك الدكتور عبدالخالق إبراهيم، مساعد وزير الإسكان للشئون الفنية، في جلسة تم عقدها على هامش انعقاد الدورة الثانية للجمعية العامة لبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية في نيروبي، لمتابعة تنفيذ المبادرة العالمية للمدن المرنة المستدامة، والتي تم إطلاقها بمؤتمر المناخ “COP27″، الذى استضافته مصر بمدينة شرم الشيخ العام الماضي، وذلك بحضور ممثلي برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية “UN-habitat”، ومنظمة المدن “ICLEI”، ومسئولي دولة الإمارات المستضيفة لمؤتمر المناخ “COP28″، وعدد من مسئولي الجهات المعنية بالمناخ.


 


 


وخلال الجلسة، استعرض الدكتور عبدالخالق إبراهيم، جهود الدولة المصرية، ووزارة الإسكان، في تحقيق أهداف المبادرة العالمية للمدن المرنة المستدامة، على المستوي القومي،. مشيراً الي المشروعات الجارية لتحقيق استدامة المدن، بالإضافة إلى المبادرات الإقليمية التي تسعي الوزارة لإتمامها مع عدد من الدول الأفريقية.


 


 


وأضاف مساعد وزير الإسكان للشئون الفنية: على المستوي القومي، فقد تم إنشاء وحدة خاصة مسئولة عن المناخ والعمران، من ضمن أهدافها، رسم خارطة الطريق لتنفيذ عدد من المشروعات والأبحاث الخاصة بأبعاد المدن المستدامة، ومن المستهدف عرض نتائج ومجهودات الدولة المصرية في المنتدي الحضري العالمي “WUF12″، الذى تستضيفه مصر فى العام المقبل.


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى