أخبار المال والاقتصاد

اختيار مجموعة نهضة مصر كأفضل النماذج للشركات العائلية في مصر



تم اختيار مجموعة نهضة مصر كواحد من أفضل ثلاثة نماذج للشركات العائلية في مصر؛ وذلك في إطار الحملة التي نظمتها “بيزنس فورورد Business Forward“، التابعة للجامعة الأمريكية بالقاهرة بالتعاون مع شركة PwC “برايس ووترهاوس كوبرز”، والتي تركز على تجارب الشركات العائلية؛ نظرًا لأهميتها في الاقتصاد المحلي، وما تقدمه من إسهامات ملحوظة في عمليات الإنتاج والتشغيل.


وقامت الحملة بتقييم عدد كبير من الشركات العائلية العاملة في مختلف القطاعات في مصر وفقًا لستة معايير مختلفة، أهمها: سياسات الحوكمة وخطط التوسع والاستمرارية للشركة والممارسات المتبعة لتعزيز نمو الشركات عبر الأجيال. وقد وقع الاختيار على نهضة مصر من قبل لجنة التحكيم كنموذج مثالي للابتكار وتحقيق الاستدامة ونجاحها في التطور عبر الأعوام الـ 85 الماضية، والتحول من دار نشر تقليدية إلى أكبر المجموعات الرائدة في قطاع تكنولوجيا التعليم، وبناء المهارات في منطقة الشرق الأوسط.


وأوضحت داليا إبراهيم، رئيس مجلس إدارة دار نهضة مصر للنشر، في جلسة نقاشية  خلال حفل التكريم الذي أقيم بالجامعة بالجامعة الأمريكية :”نحن في نهضة مصر نؤمن بأن التطور المستمر والريادة في الابتكار والحداثة  هو العامل الرئيسي لضمان نجاح واستمرارية المؤسسات، خاصة في ظل التطورات التكنولوجية غير المسبوقة التي يشهدها العالم، وهو ما ننتهجه بالأساس في كافة خططنا واستراتيجياتنا التوسعية”.


وأضافت أن الشركات العائلية تواجه تحديات كبيرة، وأكدت على ضرورة وجود ممارسات واضحة ومفعلة لمواجهة تلك التحديات، تتمثل في: وجود قيادة قوية وحكيمة، العدل والشفافية في كافة الممارسات والقرارات التي تتعلق بالعائلة والمؤسسة، الاستناد إلى الاحترافية كالعامل الرئيسي في تقييم أداء أي فرد في المؤسسة داخل أو خارج العائلة.


وقد شارك بالجلسة النقاشية محمد العربي، الرئيس التنفيذي لمجموعة العربي، وأحمد نوارة، الرئيس التنفيذي لمجموعة المنار. وأدار الجلسة حكيم مشركي، أستاذ التسويق في كلية إدارة الأعمال بالجامعة الأمريكية بالقاهرة، ونبيل دياب، شريك والرئيس التنفيذي للعمليات في “برايس ووترهاوس كوبرز”.


ومن الجدير بالذكر، أن مجموعة نهضة مصر نجحت في أن تتطور بشكل ملحوظ عبر الثمانية عقود الماضية، حيث بدأت كدار نشر صغيرة، وسرعان ما توسعت في قطاع التعليم، وبدأت في تأليف المناهج الدراسية في مصر ومختلف البلدان العربية. واستمر التطور عبر السنوات وكانت من أوائل الشركات التي تدخل عالم تكنولوجيا وبرمجيات التعليم، وكان ذلك عام 1998 عندما أطلقت شركتها نهضة مصر للمحتوى الإلكتروني (والتي تُعرف الآن بنهضة مصر للذكاء الاصطناعي)، وتقدم الآن الشركة مختلف الحلول والخدمات في قطاع تكنولوجيا التعليم.


ومن أهم العلامات الفارقة في مشوار نهضة مصر إطلاقها لشركة نهضة مصر لريادة الأعمال EdVentures عام 2017، كأول شركة رأس مال مخاطر في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا متخصصة في دعم الشركات الناشئة المتخصصة في تكنولوجيا التعليم، والتعلم، وحلول بناء القدرات والاستثمار فيها. وقدمت “EdVentures“، منذ تأسيسها وحتى الآن، الدعم لـ 66 شركة ناشئة ورائد أعمال، واستثمرت في 14 شركة من أكثر الشركات الناشئة تأثيرًا في قطاع تكنولوجيا التعليم في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.


وفي عام 2021، أسست نهضة مصر شركة “تأهيل لتنمية مهارات التميز” للتركيز على التعليم المهني وتنمية مهارات القوة العاملة وفقًا للمتطلبات الحقيقية لسوق العمل بهدف إيجاد حلول لمشكلة البطالة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وإحداث تأثير إيجابي حقيقي على نمو المجتمعات.


وتعمل مجموعة نهضة مصر الآن من خلال شركاتها الثماني فى تقديم حلول وخدمات متكاملة، تتضمن: تطوير المحتوى والمناهج الدراسية، التعليم الإلكتروني وتطوير البرمجيات، التطوير المهني للمعلمين، التعليم الفني، خدمات النشر (المطبوع والرقمي)، والاستثمار في الشركات الناشئة العاملية في قطاع تكنولوجيا التعليم.


اختيار مجموعة نهضة مصر كأفضل النماذج للشركات العائلية في مصر


 

اختيار مجموعة نهضة مصر كأفضل النماذج للشركات العائلية في مصر (2)
اختيار مجموعة نهضة مصر كأفضل النماذج للشركات العائلية في مصر


 

اختيار مجموعة نهضة مصر كأفضل النماذج للشركات العائلية في مصر (3)
اختيار مجموعة نهضة مصر كأفضل النماذج للشركات العائلية في مصر 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى