Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار المال والاقتصاد

أوكرانيا تطلب من تركيا استئناف اتفاق تصدير الحبوب دون روسيا


نقلت وكالة “ريا نوفوستي” عن مصدر، اليوم الثلاثاء، أن أوكرانيا طلبت من تركيا استئناف اتفاق تصدير الحبوب دون روسيا.

وعبرت أوكرانيا عن عزمها الاستمرار في تصدير الحبوب عبر البحر الأسود سواء أعطت موسكو ضمانات أمنية لسفن التصدير أو لم تعطها.

وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي “حتى بدون روسيا، يجب القيام بكل شيء حتى نتمكن من استخدام هذا الممر (للتصدير) في البحر الأسود. لسنا خائفين”، نقلاً عن وكالة “فرانس برس”.

وأتى موقف زيلينسكي بعدما تلقّى خلال زيارة إلى أسطنبول مطلع يوليو الحالي، دعم نظيره التركي رجب طيب أردوغان مما أثار غضب موسكو.

في وقت مبكر الثلاثاء، أعلنت السلطات الأوكرانية تفعيل الدفاعات الجوية في منطقة أوديسا الساحلية التي يشمل اتفاق تصدير الحبوب ثلاثة موانئ فيها.

وقال سيرغي براتشوك المتحدث باسم منطقة أوديسا العسكرية على تلغرام “أوديسا. العمل القتالي للدفاع الجوي مستمر”.

وأكدت قيادة العمليات الجنوبية في أوكرانيا إن روسيا “تهاجم المناطق الجنوبية بمسيّرات هجومية”.

من جانبها قالت روسيا إنها أسقطت 28 مسيّرة أوكرانية فوق شبه جزيرة القرم ليلا على ما أفادت وزارة الدفاع الروسية ومسؤول محلي الثلاثاء.

وأوضحت وزارة الدفاع في بيان أن 17 مسيّرة أرسلتها القوات الأوكرانية “دُمرت” و 11 أخرى “حُيدت” بالوسائل الإلكترونية.

وحتى الآن رفضت روسيا الدعوات الكثيرة في الأيام الأخيرة لتمديد اتفاق التصدير مطالبة بتلبية شروطها بشأن صداراتها من الحبوب والأسمدة.

وقال الناطق باسم الكرملين ديمتري بيسكوف إنّ “اتفاق البحر الأسود انتهى عملياً اليوم” الاثنين.

وأضاف “ما أن يلبّى الجزء المتعلّق بروسيا (في الاتفاق) ستعود روسيا فوراً إلى اتفاق الحبوب”.

انقضت صلاحية اتفاق تصدير الحبوب الأوكرانية الحيوي لتأمين الغذاء في العالم، مساء الاثنين، بعد ساعات على هجوم أوكراني ألحق أضرارا للمرة الثانية بجسر استراتيجي يربط روسيا بشبه جزيرة القرم التي ضمتها موسكو في العام 2014.

وكان سبق لموسكو أن أعلنت رفضها تمديد الاتفاق الذي أبرم في يوليو 2022 مع أوكرانيا برعاية الأمم المتحدة وتركيا منددة بالعوائق الماثلة أمام تصدير المنتجات الزراعية الروسية.

وعلّق الأمين العام للأمم أنطونيو غوتيريش على القرار الروسي مشددا على أن “مئات ملايين الأشخاص يواجهون خطر الجوع” وأنهم “سيدفعون الثمن”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى