أخبار المال والاقتصاد

أسعار النفط تسجل 75.22 دولار لبرنت و70.97 دولار للخام الأمريكى



ارتفعت أسعارالنفط، في التعاملات الصباحية، اليوم الجمعة، إلى 75.22 دولار للبرميل للعقود الآجلة لخام القياس العالمى برنت، كما سجلت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكى 70.97 دولار، وذلك مع إقرار مشروع قانون سقف الدين الأمريكي.


 


وأقر مجلس الشيوخ الأمريكى تشريعًا من الحزبين يدعمه الرئيس جو بايدن لرفع سقف ديون الحكومة البالغ 31.4 تريليون دولار، متوجًا أسابيع من المفاوضات المشحونة وبالتالى يتجنب ما كان يمكن أن يكون أول تخلف عن السداد على الإطلاق، قبل 4 أيام فقط من الموعد النهائى الذى حددته وزارة الخزانة الأمريكية.


 


 


وصوت مجلس الشيوخ بأغلبية 63 صوتا مقابل 36 صوتا، للموافقة على مشروع القانون الذي أقره مجلس النواب، الأربعاء، في الوقت الذي يسابق فيه المشرعون عقارب الساعة بعد أشهر من المشاحنات الحزبية بين الديمقراطيين والجمهوريين.


 


ونشرت منظمة الأقطار العربية المصدرة للبترول، “أوابك”، المستجدات الأسبوعية بأسواق النفط العالمية، فى ظل الأزمة الروسية الأوكرانية، حيث سجلت أسعار النفط الخام الآجلة المكاسب الأسبوعية الثانية لها على التوالي. بلغت نسبتها 1.8% لخام برنت و 1.6% لخام غرب تكساس الأمريكي.




وتضمنت أهم العوامل الرئيسية الداعمة لارتفاع أسعار النفط الآتى:


1- توقعات وكالة الطاقة الدولية حيال نقص إمدادات النفط في النصف الثاني من عام 2023، مع توقع ارتفاع الطلب لا سيما في آسيا) ليتجاوز الإمدادات بحوالي 2 مليون برميل/ يوم.


 


 2- انخفاض مخزونات النفط الخام التجارية الأمريكية بأعلى وتيرة منذ نوفمبر 2022 بلغت نحو 12.5 مليون برميل، تزامناً مع الارتفاع في طلب مصافي التكرير وتراجع الواردات.


 


3- ارتفاع العقود الآجلة للغازولين في الولايات المتحدة الأمريكية وسط توقعات بأن يكون يوم الذكرى الأمريكي هي ثالث أكثر العطلات ازدحاماً لسفر السيارات منذ عام 2000.


 


4-انخفاض مخزونات الغازولين الأمريكية إلى أدنى مستوى منذ نوفمبر 2022 بلغ حوالي 216.3 مليون برميل قبل بداية ذروة موسم السفر الصيفي.


 


5- انخفاض عدد حفارات النفط الخام العاملة في الولايات المتحدة الأمريكية للأسبوع الرابع على التوالي، لتصل إلى 570 حفارة وهو أدنى مستوى منذ يونيو 2022. قرب التوصل إلى اتفاق بشأن رفع سقف ديون الحكومة الفيدرالية الأمريكية البالغ نحو 31.4 تريليون دولار، قبل الموعد النهائي للتخلف عن السداد في الخامس من يونيو 2023.


 


6- تعهد مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى (G7) بتشديد القيود المرتبطة بالسقف السعري المفروض على الصادرات الروسية من النفط الخام والمنتجات النفطية.


  


تضمنت العوامل الأخرى التي حدت من الارتفاع في أسعار النفط تضمنت الأتى:


 


1- التوقعات بشأن عدم توجه تحالف دول أوبك لإقرار مزيد من التخفيضات على الإنتاج، خلال اجتماع لجنة المتابعة الوزارية المشتركة المقرر عقده في الرابع من يونيو 2023.


 


2- تباطؤ النمو الاقتصادي ومستويات التضخم المرتفعة في أوروبا، وسط توقعات بتوجه البنك المركزي الأوروبي نحو إجراء المزيد من الرفع الأسعار الفائدة.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى