Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار المال والاقتصاد

أسعار الذهب اليوم الخميس تسجل 2200 جنيه للجرام



تشهد أسعار الذهب اليوم الخميس 13 يونيو 2023 تسجيل 2200 جنيها للجرام من عيار 21 وهو الأكثر مبيعا في مصر ، حيث تحركت الأسعار خلال الساعات الماضية بشكل محدود لكنها استقرت عند هذا السعر.


أسعار الذهب اليوم:


عيار 24 يسجل 2514 جنيها.


عيار 21 يسجل 2200 جنيه.


 


عيار 18 يسجل 1886 جنيها.


 


الجنيه الذهب 17600 جنيه.


 


أسهم شركات الذهب


شهدت أسهم شركات الذهب والتعدين ارتفاع كبير وقفزات سعرية قياسية في ظل الدعم الذي حصلت عليه سواء من ارتفاع أسعار الذهب أو من تزايد الإقبال على أسواق الأسهم الأمريكية بشكل كبير، بحسب جولد بيليون.


 


شركة نيومونت للذهب والتي تعد المصنف الأول عالمياً باحتياطي من الذهب يصل إلى 96.1 مليون أونصة في إحصاء ديسمبر الماضي، شهدت ارتفاع كبير يوم أمس حيث ارتفع سهم الشركة المدرج في بورصة نيويورك بنسبة 4.4% ليسجل أعلى مستوى منذ منتصف مايو الماضي، حيث سجل ارتفاع منذ بداية الأسبوع بنسبة 7%.


 


أما عن شركة باريك جولد ثاني أكبر للذهب فقد سجل السهم ارتفاع خلال تداولات الأمس في بورصة نيويورك بنسبة 4.6% ليسجل أعلى مستوى منذ نهاية مايو الماضي وسجل ارتفاع على المستوى الأسبوعي بنسبة 7%.


 


الاستثمارات الغير مباشرة للذهب حققت استفادة كبيرة من جراء تحركات السعر يوم أمس، بالإضافة إلى انخفاض مستويات الدولار التي ساعدت أسواق السلع بشكل عام على الانتعاش.


 


مؤشر S&P GSCI للسلع الذي يعمل كمعيار للاستثمار في أسواق السلع وكمقياس لأداء السلع بمرور الوقت شهد ارتفاع يوم أمس بنسبة 0.28% ليسجل أعلى مستوى منذ الأول من مايو الماضي وعاد اليوم ليستكمل هذا الارتفاع ليسجل بهذا ارتفاع منذ بداية الأسبوع وحتى اليوم بنسبة 1.6%.


 


يحاول المؤشر الخروج من منطقة تذبذب عرضية سيطرت على تداولاته منذ شهرين ونصف، ومع انتعاش أسعار السلع هذا الأسبوع بسبب ضعف مستويات الدولار الأمريكي، يمتلك مؤشرS&P GSCI الفرصة لاختراق هذه المنطقة لأعلى الأمر الذي يعكس زيادة الطلب على أسواق السلع بشكل كبير.


 


الجزء الأكبر من انخفاض الذهب يرجع إلى ضعف الدولار


أظهرت الخمس جلسات الأخيرة من تداولات الذهب أن الارتفاع الذي تشهد الأسعار ناتج عن ضعف الدولار وليس بسبب زيادة الطلب على المعدن النفيس، وهو ما يدل على أن الذهب لا يزال يجد معاناة بسبب توقعات الفائدة الخاصة بالبنك الفيدرالي.


 


وخلال الخمسة جلسات الأخيرة للتداول ارتفع الذهب الفورية بنسبة 2.5% حتى وقت كتابة التقرير، بينما نجد أن مؤشر الدولار قد شهد ارتفاع خلال نفس الفترة بنسبة 2.9% مما يدل بوضوح على أن المكاسب الأخيرة في الذهب خلال أيام التداول الخمسة الماضية كانت نتيجة لضعف الدولار وليس معنويات السوق الصعودية التي تقنع المتداولين بدفع أسعار الذهب لأعلى.


 


التوقعات في الأسواق تشير إلى قرار إضافي للبنك الفيدرالي برفع الفائدة خلال اجتماع يوليو، وعند الانتهاء من دورة رفع الفائدة ستستمر عند مستوياتها المرتفعة ربما لنهاية الربع الأول من العام القادم، دون أية بوادر لإمكانية خفض الفائدة خلال هذه الفترة.


 


ويتسبب هذا في ضعف للذهب على المدى المتوسط خاصة أن مجلس الذهب العالمي قد أظهر في تقريره الأخير أن الربع الأول من العام شهد تناقض بين ارتفاع مشتريات البنوك المركزية من الذهب وتزايد الطلب الاستهلاكي من الصين، وبين ضعف عملية الاستثمار في الصناديق الاستثمارية المدعومة بالذهب بالإضافة إلى ضعف الطلب الاستهلاكي من قبل الهند.


 


فقد انخفض الطلب على الذهب خلال الربع الأول من العام (باستثناء الطلب الغير فعلي OTC) بنسبة 13% على أساس سنوي ليصل إلى 1081 طن من الذهب، بينما ارتفع الطلب على الذهب متضمنا الطلب الغير فعلي OTC بنسبة 1% على أساس سنوي ليصل إلى 1174 طن.


تبرز الصورة المختلطة للطلب على الذهب في الربع الأول أن دعم الذهب يشهد تناقض بسبب مسار وتوقعات السياسة النقدية للبنك الاحتياطي الفيدرالي والبنوك المركزية الأخرى بشكل عام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى