Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار المال والاقتصاد

أحمد عيسى: منطقة الشرق الأوسط حققت أرقاماً سياحية تخطت أرقام ما قبل جائحة كورونا




قال أحمد عيسى، وزير السياحة والآثار، إن منطقة الشرق الأوسط، خلال العام الجاري، قادت عملية التعافي من فيروس كورونا، فمنذ يناير وحتى سبتمبر 2023، وفقاً للتقارير الصادرة عن منظمة السياحة العالمية، حققت منطقتنا أرقاماً سياحية تخطت أرقام ما قبل الجائحة بنسبة تصل إلى أكثر من %20 لتظل بذلك الوحيدة من بين دول العالم التي تخطت أعداد السياحة الوافدة إليها عام 2019 الذي يعتبر عام الذروة السياحية.


 


وجاء ذلك خلال كلمتة الوزير في الجلسة الافتتاحية لاجتماع الدورة 33 للمكتب التنفيذي للمجلس الوزاري العربي للسياحة والتي تعقد حالياً برئاسة جمهورية مصر العربية ومشاركة الدول الأعضاء المكتب، وتستضيفها العاصمة القطرية الدوحة.


 


وأشاد الوزير بالجهد الكبير الملموس من جانب دولنا العربية المختلفة في دفع وتعزيز دور التعاون العربي في مجال السياحة، وقال: نناقش ونتباحث فيما نتطلع إليه من طموحات لشعوبنا، تستوجب تنسيقاً وعملاً عربياً مشتركاً تؤهلنا لاستشراف آفاق المستقبل بخطى ثابتة تدعم من مساعينا لإيجاد غد أفضل لشعوبنا. 


 


وقال إن قطاع السياحة رغم حساسيته للطوارئ والأزمات والتي من أبرزها ما تمر به منطقتنا العربية حالياً من ظروف سياسية إلا أنه من أسرع القطاعات الاقتصادية نمواً وتأثيراً في الاقتصاد العالمي حيث إنه قطاع مرن أثبت القدرة على التعافي السريع من الأزمات المختلفة.


 


وذكر وزارة السياحة والآثار المصرية أطلقت إستراتيجية وطنية لتنمية السياحة في مصر، خلال نوفمبر 2022، والتي سيكون اجتماعنا اليوم وغداً في المجلس الوزاري العربي فرصة لاستعراض ومناقشة أبرز محاورها.


 


واستكمل بقوله إن الدولة المصرية تضع صناعة السياحة في مصر ضمن أولوياتها، وتبذل الجهد الكبير لدعمها والنهوض بها وأود أن أشير أن من أهم الأسباب الرئيسية التي ساهمت في تحقيق النمو السريع في الصناعة خلال العام الجاري هو ما قامت به الدولة من تطوير كبير في البنية التحتية والتي شهدت تحسين كبير في شبكة الطرق والمواصلات، والمطارات، والسكك الحديدية الجديدة، وتشغيل مطارات جديدة بما ينعكس إيجابياً على قطاع السياحة بها وسهولة انتقال السائحين وهو يفتح أفاقاً جديدة لتنمية منتج التجربة السياحية المتعددة من خلال الربط بين المدن والمقاصد السياحية المختلفة بها بالإضافة إلي تحقيق أعلى مستويات من الأمن والأمان بما انعكس إيجاباً على صناعة السياحة في مصر.


 


وتوجه بالشكر لأعضاء الأمانة العامة لجامعة الدول العربية لما يقومون به من جهد في سبيل تعزيز وتطوير التعاون بين الدول العربية من خلال الإعداد الجيد والجاد لاجتماعات بصورة تضمن تحقيق النتائج الإيجابية في مجال السياحة، حيث أنه من المقرر أن يتم عرض ومناقشة 18 بند مُدرجين على جدول الأعمال، وبحث التوصيات بشأنهم، وذلك استعداداً لانعقاد المجلس الوزاري العربي للسياحة غداً.


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى